QN

دليل طريقة التصوير الشعاعي

تأليف:ت. هولم، وآخرون

ترجمة:منظمة الصحة العالمية- المكتب الإقليمي - شرق المتوسط

عدد الصفحات:254- سنة النشر:1990

المتن باللغة العربية- يحوي 119 صورة شعاعية و245 صورة فوتوغرافية وعددا مماثلا للرسومات التوضيحية

 

صدر هذا الكتاب بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية- المكتب الإقليمي لشرق البحر المتوسط وكما يوحي عنوان الكتاب فهو أحد الأدلة التي يسعى المركز العربي للوثائق والمطبوعات الصحية جاهدا لنشرها في الوطن العربي لإثراء المكتبة العربية بالكتب المعربة في المجالات الطبية المختلفة. وقد صدر الكتاب الأصلي باللغة الإنجليزية ليستعمل مع النظام الشعاعي الأساسي لمنظمة الصحة العالمية. و هو يختلف عن معظم كتب التصوير الشعاعي في أنه يقوم على افتراض أن الشخص الذي يستعمله قليل المعرفة بأجهزة الأشعة السينية أو محدود الخبرة بكيفية التصوير الشعاعي للمريض. وليست هناك محاولة من المؤلفين لتعليم التصوير الشعاعي بهذا الدليل، و إنما يقتصر على تقديم تسلسل منظور يجب إتباعه بكل دقة مع الأجهزة التي تتطابق مع مواصفات النظام الشعاعي الأساسي لمنظمة الصحة العالمية، كما إنه بالإمكان استعمال هذا الدليل مع أجهزة الأشعة السينية الأخرى مع قليل من التطوير في طرائق التعريض Exposure Data. ويبدأ الكتاب بصفحات إضافية بها تحذيرات وإرشادات للعاملين في مجال التصوير الشعاعي نجنبهم خطر التعرض للأشعة السينية، وكذلك بها تعليمات للطوارئ الناشئة عن تفاعلات المريض للعقاقير المستخدمة في الأوساط التباينية التي يحقن بها المريض في بعض الحالات الخاصة كالتي تستخدم في تصوير الجهاز البولي أو الجهاز الصفراوي، وأنواع هذه التفاعلات وكيفية الاستعداد لحدوثها والتعامل معها عند حدوثها وأنواع الأدوية المضادة لهذه التفاعلات. كما تحوي هذه الصفحات إرشادات لعامل تشغيل النظام الشعاعي الأمامي مدعومة بالرسومات التوضيحية بالإسعافات الأولية ورعاية المريض بما في ذلك التنفس الاصطناعي للكبار و الرضع وكذلك عندما يتوقف القلب.

ويحتوي الكتاب في متنه على الطرق القياسية والمثالية المستعملة لتصوير أعضاء الجسم المختلفة بالأشعة السينية في شكل صور فوتوغرافية ورسومات توضيحية تبين الأوضاع المختلفة للجسم وكذلك رسومات توضيحية للأوضاع المناسبة لتصويب جهاز الأشعة نحو العضو المراد تصويره. ويصنف هذا الكتاب جسم الإنسان إلى عدة أجزاء حسب الأهمية أو حب سهولة الفهم، فنجده يبدأ بالصدر أولا وذلك للأهمية حيث أن طلبات الأشعة في الغالب تكون أكثرها للصدر في كثير من أقسام الأشعة كما أن هناك أقساما للأشعة أو مستشفيات مخصصة للصدر فقط. والصدر مقسم إلى الرئتين والقلب والأضلاع. ويصنف الكتاب المريض كذلك إلى المريض القادر على الوقوف والعاجز عن الوقوف ولكنه قادر على الجلوس وأخيرا المريض الراقد العاجز عن الوقوف أو الجلوس، بالإضافة إلى الأوضاع التي تستعمل للأطفال الرضع.

ويلي ذلك البطن وهو مقسم كذلك إلى عدة أقسام، فيبدأ بالعموميات كالحالات البطنية الحادة ثم الجهاز البولي والجهاز الصفراوي ويتبع ذلك الأوضاع التي تستخدم لتصوير بطن الحامل. ويلي ذلك الرأس وهو مقسم كذلك إلى الأوضاع العمومية للجمجمة ثم الجيوب الأنفية، ويتبعها بالفك السفلي.

ويلي ذلك العمود الفقري وهو مقسم إلى العمود الفقري الرقبي والعمود الفقري الصدري ثم العمود الفقري القطني العجزي. وهناك بالإضافة وضع خاص للمنطقة الرقبية الصدرية. وكذلك الأوضاع المخصصة للإصابات الفقرية التي تحتاج إلى عناية خاصة بالمريض.

كما يصنف الكتاب أطراف الجسم إلى الذراع والساق.

والذراع مقسم حسب الكتاب إلى الترقوة والكتف والمنكب والعضد والمرفق والساعد والمعصم واليد. أما الساق فمقسمة إلى الحوض والمفصلين الوركيين وعظم الفخذ والركبة والساق والقدم بالإضافة إلى الأوضاع الخاصة للرضع وصغار الأطفال للحوض والمفصلين الوركيين .

وتشمل الأوضاع المذكورة في الكتاب لكل حالة الوضع الأمامي الخلفي أو الخلفي الأمامي والوضع الجانبي للمريض أثناء تصويره بالأشعة السينية، بالإضافة إلى الوضع المائل وهو وضعية نصف استدارة للمريض من الوضع الأمامي أو الخلفي، ويستعمل في حالات خاصة كتصوير

المرارة مع أوساط تباينية وأعضاء أخرى كراحة اليدين. كما يوفر الكتاب في نهايته جدولا بالبيانات اللازمة يالكيلوفولت .K.V

والمللي أمبير في الثانية mas لكل عضو مراد تصويره والتي يجب ضبطها على لوحة الضبط لجهاز الأشعة السينية. كما يوفر الكتاب الصورة أو الصور الشعاعية المثالية لكل عضو مراد تصويره. كما يوفر الكتاب رسومات توضيحية لوضعية الكاسيت (العليبة) الحاملة للفلم الفوتوغرافي الخام وحجم الفلم المناسب لكل عضو.

 

قائمة المطبوعات